عبّر الدولي الجزائري رياض محرز عن سعادته الغامرة بحصوله على جائزة أفضل لاعب إفريقي لعام 2016. مؤكدا أن الفضل في اختياره ملك الكرة في إفريقيا يعود على زملائه في فريق ليتسر سيتي الإنجليزي وفي المنتخب الوطني الجزائري و أبدى محرز فرحه و فخره بالحصول على هذا اللقب،وأبرز محرز أنه لدى وصوله إلى مركز سيدي موسى، حيث يعسكر المنتخب الوطني تحسبا للمشاركة في “كان” الغابون، على الساعة التاسعة ونصف (صباح الجمعة) وجد عدد من اللاعبين في انتظاره لتهنئته. مشيرا إلى أنه عبّر لهم مجددا عن امتنانه لهم على مساعدته في الحصول على هذه الجائزة. وتابع النجم الكروي الأول لإفريقيا تصريحه بالتأكيد على أن حصوله على هذا الاعتراف الجديد، سيساعده من الناحية الذهنية لتقديم المساعدة المطلوبة للمنتخب الوطني المقبل على منافسة نهائيات كأس أمم إفريقيا، بقوله:”حقيقة أن مثل هذه التتويجات التي نتحصل عليها تجعلنا سعداء، وقد تساعدنا من الناحية الذهنية من أجل تقديم كل ما لدينا خلال النهائيات الإفريقية، ومحاولة مساعدة المنتخب للذهاب بعيدا في البطولة

تعليقاتكم