وزارة التجارة تنفي وجود مخازن مخفية لبضائع لأغراض المضاربة

نفت وزارة التجارة مساء الأربعاء 11 جانفي  وجود مخازن مخفية لبضائع موجهة لأغراض المضاربة بالزيادة في الأسعار خلال سنة 2017، وجاء هذا الرد بعدما إتهمت جمعيات ومواطنين ، ممارسات الإحتكار وفوضى النشاط التجاري بإرتفاع أسعار معظم المواد الغذائية الواسعة الإستهلاك، وإعتبر هؤلاء رفع راية التبرير بأحكام إقتصاد السوق ومبدأ العرض والطلب غير منطقي مقابل عدم وجود ضوابط تحكم عمل السوق الحرة

وبين هذا وذاك، أورد لنا أحد تجار التجزئة بأنه أصبح لا يستطيع الحديث إلى الزبائن وتبرير هذا الارتفاع المتواصل في الأسعار موضحا أنه يلجأ في العديد من المرات إلى إضافة من 2 إلى 3 دج فقط في بعض المواد التي يعتبرها إستهلاكية ولا بديل للزبائن عنها، كما إستغرب المتحدث سبب الزيادات المسجلة في مختلف أنواع الحبوب بالرغم من كون الجزائر سجلت هذا العام أكبر منتوج لها من الحبوب

تعليقاتكم